4:56 صباحًا الثلاثاء 12 نوفمبر، 2019



قصة الجميلة والوحش مكتوبة , قصه ديزني الاميره و الوحش

فى يوم من الايام كان كان يعيش تاجر كريم جدا

 

مع بناتة الثلاثة البنت الثالثة كانت اجمل و اكثر حكمه

 

من اختيها لذا لقبها الكل بالجميلة و في احد الايام

 

استقبل الاب اخبار ان سفنة قد غرقت نتيجة العاصفه

 

خسر الرجل المسكين ما عادا بيت صغير في القريه

 

بعد فترة سمع و الدهما ان واحدة من السفن الضائعه

 

وجدت طريقها الى المينا و قبل رحيلة للميناء سال بناته

 

ماذا احضر لكم عند عودتى يا بناتي

 

واحدة طلبت فستان

 

والثانية طلبت حذاء و طلبت جميلة و ردة حمراء وصل الاب

 

الى الميناء بعد رحلة طويلة لاكن لم تكن السفينة صالحة للاستخدام

 

شعر بالحزن و الارهاق و بدء العودة للمنزل و اثناء عودتة كان

 

يتساقط الثلج و كان الظلام قد حل و اخيرا و جد قلعة مضيئه

 

فى الغابة دخل اليها على امل ان يساعدة احد كانت قلعة مريبه

 

جميع الاضواء مشتعلة و الاكل على المائدة و لاكن لم يجد احد

 

وكان جعان فبدا بالاكل ثم نام على واحد من السراير عندما

 

بدا رحلتة للعودة لاحظ حديقة الازهار فتذكر طلب جميله

 

وبمجرد ان التقط الزهرة ظهر وحش من خلف الاشجار كان

 

الاب خائفا جداا عندما راي هذا الوحش و قال الوحش انقذت

 

حياتك و اطعمتك هكذا تشكرنى و تسرق ازهارى اعتذر له الاب

 

وقال انه اراد ان ياخذ زهرة لابنتة و طلب مسامحتة قال الوحش

 

سوف اسامحك بشرط واحد ان تاتي احدي بناتة لتعيش معه

 

فى القصر و وافقت جميلة للذهاب الى القصر و في البدايه

 

كانت خائفة من الوحش و بعد مرور الوقت بدا يتلا شي هذا الشعور

 

ومرت الايام و اصبحت جميلة و الوحش اصدقاء مقربين و في

 

يوم ما طلب الوحش من الجميلة ان تصبح زوجتة شعرت جميله

 

بادهشة الشديدة هنا بحثت جميلة عن ردا مناسبا له قائله ” انا حقا لا

 

استطيع ان اقول نعم،

 

و لا اقصد اي شئ سئ ” و قال الوحش انا

 

اتفهم موقفك و مرت الايام جاء الوحش لجميلة بمرآه سحرية

 

تستطيع من خلالها رؤية عائلتها و الاطمئنان عليهم ،

 

 

و في يوما

 

ما رأى الوحش جميلة و هي تبكي بشده بجانب المرآه السحرية

 

،

 

ذهب اليها مسرعا يسألها ” ماذا هناك يا جميلة ،

 

 

لماذا تبكين

 

هكذا ” ،

 

 

ردت عليه قائله ان و الدها منذ الوقت الذى جاءت فيه

 

الى هنا و حالتة الصحية تتدهور ،

 

 

و الان هو مريض للغاية

 

كم اتمنى ان اراة و اضمة بين ذراعى قبل ان يموت  و قال لها ان

 

تذهب الى ابيها بشرط ان تعود قبل انتهاء سبعة ايام  قالت له انها

 

لن تتاخر ذهب جميلة الى ابيها ،

 

 

و اخذ يتحسن كثيرا عند رؤيتة لها

 

وعندما ذهبت الجميلة للقلعة كان الوحش ملقى على الارض كانه

 

ميتا  واخذت تحضنة بشده قائله له ” استيقظ ،

 

 

لا تموت ايها الوحش

 

،

 

لا تموت سوف اتزوجك ” ،

 

 

و اثناء خروج هذه الكلمات من فمها

 

وقعت المعجزه و تحول الوحش القبيح بطريقة سحريه الي

 

شاب و سيم تفاجئت جميلة و لكنة شرح لها بهدوء انه تعرض

 

الى سحر شرير جعلة يتحول الى وحش ،

 

 

و لا يمكن لهذه التعويذة

 

ان تنفك حتى يقبل احدا بالزواج منه و قال انه سيكون سعيد جداا

 

اذا قبلت جميلة الزواج منه و قبلت جميلة و جرت مراسم الزواج

 

بعد فتره و جيزة،

 

و منذ ذلك اليوم،

 

و الامير الشاب اهتم بورود الحديقة

 

كثيرا ،

 

 

فالورده كانت السبب في معرفتة بحب حياتة جميلة

 

حتى انه اطلق على القلعه اسم قلعه روز .

 

 

قصة الجميلة و الوحش مكتوبة , قصة ديزنى الاميرة و الوحش

 

قصص الجميلات و الوحوش مكتوبه

 

صورة قصة الجميلة والوحش مكتوبة , قصه ديزني الاميره و الوحش

صور

صورة قصة الجميلة والوحش مكتوبة , قصه ديزني الاميره و الوحش

 

 

 

35 views